Home » الاخبار » هيكي: هجمات الميليشيات على البعثات الدبلوماسية تؤثر على أمن العراق

هيكي: هجمات الميليشيات على البعثات الدبلوماسية تؤثر على أمن العراق

الأربعاء 2020/12/02
اشار السفير البريطاني لدى العراق “ستيفن هيكي”، الى اتهامات دعم السفارة لما يسمى ((الجوكرية)) في التظاهرات، وأن الهجمات الميليشياوية على البعثات الدبلوماسية تؤثر على أمن العراق وتقتل مواطنيه، وما يزال التهديد مستمراً، حسب قوله.

في مقابلة متلفزة لـ”هيكي”، جاء فيه: إن قصف المنطقة الخضراء لن يتسبب بسحب الدبلوماسيين البريطانييين وحتى السفارة الاميركية، ونتمنى ان يتوقف القصف وهو محدود للغاية منذ شهرين. مضيفاً أن الهجمات على البعثات الدبلوماسية من قبل الميليشيات تؤثر على أمن العراق وتقتل مواطنيه، والتهديد ما زال مستمراً ومن واجب الحكومة العراقية توفير الأمن للبعثات.

ومضى السفير البريطاني بالقول: أنه بدون دولة قوية ومؤسسات قوية لن يكون هناك استقرار في العراق ونعتقد سيحدث تقدم في هذا المجال قريباً، مشيراً إلى أن استمرار التعاون العسكري بين القوات العراقية والتحالف الدولي مهم جداً لتقويض جهود تنظيم “داعش” لضرب الاستقرار.

وأما بخصوص اتهامات السفارة البريطانية بدعم جماعات معينة للتسبب بتأجيج التظاهرات في البلاد، قال “هيكي”، أنه لا علاقة للسفارة البريطانية او السفارات الاجنبية بالمتظاهرين أو ما يسمى بـ ((الجوكرية))، مبينا أن نظرية المؤامرة هي من فرضت هكذا امر وهذا غير واقعي وما يقال جنون.

كما أكد السفير البريطاني على دعم بلاده لمطالب المتظاهرين العراقيين وما يطرحونه من مطالبة بالاصلاحات وتدعيم قوة القانون نعتقد أنه مشروع. بحسب قوله

وبشأن التوترات بين أميركا وإيران وتأثيرها على العراق، حيث بين “هيكي” أن استمرار التوترات بين اميركا وايران يؤثر سلباً على العراق، وان العمل بالاتفاق النووي بين اميركا والاتحاد الاوروبي وايران سيعود بعد تولي “جوزيف بايدن” رئاسة اميركا.

وأشار السفير البريطاني لدى العراق، إلى أن ما يقال عن نوايا لدى الرئيس الاميركي الحالي بضرب ايران نعتقد انه لن يتم على أرض الواقع، ونحن متفائلون بأن المستقبل القريب سيشهد تراجعاً بمستوى التصعيد نحو التهدئة. بحسب تعبيره

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*