Home » الاخبار » اللجنة القانونية تحذر من انزلاق الوضع الامني الى حرب اهلية خلال الانتخابات

اللجنة القانونية تحذر من انزلاق الوضع الامني الى حرب اهلية خلال الانتخابات

الخميس 2020/12/03
ذكر عضو اللجنة القانونية في مجلس النواب “حسين العقابي”، اليوم الخميس، ضرورة معاقبة منتهكي القانون الانتخابي الذين يحاولون التزوير، محذر من انزلاق الوضع الأمني في العراق إلى حدوث حرب أهلية خلال الانتخابات المقبلة.

في حديث صحفي لـ”العقابي”، اليوم، اطلع عليه “أنا االعراق” جاء فيه: أردنا أن يتضمن قانون الانتخابات عقوبات واضحة صريحة وصارمة، بسبب مقدار الانتهاكات التي تحصل بالعملية الانتخابية، وحجم التزوير والخطر الذي يحدق بالنظام السياسي في الامن القومي للدولة العراقي، أو السلم الأهلي.

ومضى “العقابي” بالقول: أن الذي يحصل خطير، وممكن أن ينزلق الوضع إلى حافة الاصطدامات أو حرب أهلية، وهناك عملية تنافس شديدة وتزاحم وسطوة في يوم الانتخابات، لذلك كنا نؤكد ضرورة تحديد جزاءات صارمة جداً لردع الفاسدين والمزورين، لإيقاع منتهكي القانون في الحملات الانتخابية، أو شراء الأصوات أو عمليات التزوير بالمراكز الانتخابية. بحسب قوله

واضاف: كنا ندفع باتجاه أن نوصل هذه الجزاءات بحق منتهكي القانون إلى حد شطب الحزب ومرشحيه من قوائم الترشيح، أو تجميدهم أو حذف المرشح من المشاركة بالعملية الانتخابية، وكنا ندفع بهذا الاتجاه من أجل فرض عقوبات واضحة.وهناك جزاءات موجودة في القانون الانتخابي الحالي، لكنها ليست بتلك الوضوح والكفاية التي تُحصّن العملية الانتخابية، إضافة إلى أن المشكلة الأخرى هي في طبيعة السلطة التي تطبق هذه الإجراءات.

كما أكد على وجود تهاون وتراخٍ من الحكومة في تطبيق الجزاءات الموجودة بقانوني الأحزاب أو الانتخابات. مشيراً إلى أن المسألة مهمة جداً، وتحتاج إلى صرامة وتشديد لأنها مسألة جوهرية تمس الأمن القومي للدولة العراقية والنظام العام، وتمس جوهر السلّم الأهلي، وشرعية السلطة في الدولة العراقية.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*