Home » الاخبار » الديمقراطي الكوردستاني: قيام الإقليم باعداد الدستور خطوة اوجبها الدستور الإتحادي

الديمقراطي الكوردستاني: قيام الإقليم باعداد الدستور خطوة اوجبها الدستور الإتحادي

الخميس 2021/05/20
اكد عضو الحزب الديمقراطي الكوردستاني “ريبين سلام”، اليوم الخميس، ان قيام اقليم كوردستان بإعداد دستور للإقليم هو خطوة دستورية أوجبها الدستور الاتحادي في مادته (120)، وان هذه الخطوة ستكون لتدعيم الحقوق والواجبات لمواطني الاقليم بشكل شفاف وواضح. بحسب تعبيره

فيما انطلقت، أمس الاربعاء، في محافظة اربيل أعمال المؤتمر الخاص بدستور إقليم كوردستان، بحضور الرئاسات الثلاث في الاقليم وشخصيات سياسية وأكاديمية وممثلين عن المكونات كافة، اضافة الى حضور سفراء وممثلو البعثات الدبلوماسية والممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق “جينين هينيس بلاسخارت”.

وفي حديث صحفي لـ”سلام”، اليوم، اطلع عليه “انا العراق” جاء فيه: ان عزم اقليم كوردستان لإعداد وصياغة دستور للإقليم هي خطوة دستورية نصت عليها المادة (120) من الدستور الاتحادي، والتي اجازت للاقليم تشريع دستور بشرط ان لايكون متقاطع او متناقض مع مواد الدستور الاتحادي”، مبينا ان “خطوة إعداد دستور للإقليم هي خطوة مهمة لتدعيم التجربة الديمقراطية في العراق وان يكون الاقليم صمام الأمان للعملية السياسية في البلد وتحقيق استقرار البلد.

ومضى “سلام” بالقول: ان الخطوة لم تكن عمل انفرادي او اجتهادي بل هي خطوة مبنية على الدستور، وهي معمول بها في كل بلدان ذات النظام الفيدرالي ومنها الولايات المتحدة الامريكية التي لديها في كل ولاية دستور اضافة الى وجود دستور اتحادي اضافة الى وجود هذا الوضع في دول أوروبية عديدة، وان الدستور بالنسبة للاقليم مهم، بغية تحديد طبيعة النظام السياسي في الاقليم بغية استيضاح العلاقة مع المركز اضافة الى تدوين الحقوق والواجبات الخاصة داخل الاقليم، لتكون هذه الوثيقة هي العقد الاجتماعي لمواطني اقليم كوردستان بشكل شفاف وواضح.

وأضاف مؤكداً على ان الدستور الاتحادي اعطى الحق للاقليم بتشريع دستور بالتالي فلا يحق لأي جهة رفض هذا الامر طالما كان ضمن المواد الدستورية والتي تعتبر واجبة التنفيذ. بحسب قوله

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*