Home » الاخبار » السعدي: تصريحات وزير الدفاع “تخرصات” بعيدة عن الحقيقة!!!

السعدي: تصريحات وزير الدفاع “تخرصات” بعيدة عن الحقيقة!!!

الأحد 2021/05/30
اتهم عضو المكتب السياسي لحركة عصائب أهل الحق “سعد السعدي”، اليوم الاحد، وزير الدفاع “جمعة عناد”، بالاندماج في المشروع الأمريكي الرامي الى إشاعة الفوضى في العراق خلال المدة المقبلة.

في تصريح صحفي لـ”السعدي”، اليوم، تابعه “أنا العراق” جاء فيه: إن تصريحات وزير الدفاع “جمعة عناد” عبارة عن ((تخرصات)) بعيدة عن الحقيقة، وهي إساءة لجهود الحشد الشعبي صاحب الانتصار الحقيقي بعدما عجزت كل الجهات عن مواجهة “داعش”.

ومضى الى القول: أنه “لا احد يستطيع النيل من انتصارات الحشد الشعبي، وكان الأجدر بوزير الدفاع، أن يتخذ خطوات فعلية ضد الوجود الأجنبي الذي تسبب بالكثير من الأزمات التي أدخلت العراق في انفاق مظلمة سياسية وامنية واقتصادية.!!

كما اعتبر أن الوزير يدور في فلك المشروع الأمريكي الرامي، إلى تأجيج الاوضاع الداخلية وإلغاء الانتخابات والذهاب نحو حكومة طوارئ. بحسب تعبيره

ويذكر أن وزير الدفاع “جمعة عناد”، يوم امس السبت، ذكر أن القائد العام للقوات المسلحة دائما ما يشدد على ضرورة الاحتواء وعدم إراقة الدماء والبعض يفسر سكوت الدولة خوفاً، إلا أن تغليب مصلحة البلد هي الأولى. مضيفاً، هناك جهات تسعى إلى أن تحصل فتنة في البلد، وتراقب عن بعد وتصب الوقود لتشتعل نيران الحرب الأهلية.

وأردف عناد بالقول، لو افترضنا أن طريقة اعتقال القيادي في الحشد الشعبي “قاسم مصلح” كانت خاطئة، يجب أن لا تكون طريقة المعالجة بخطأ.

وقال “عناد” في تصريحاته، ان قوة فصائل الحشد الشعبي التي ظهرت في شوارع بغداد مقارنة بالقوات النظامية، متسائلاً ((كيف لـ (40) آلية غير مدرعة تحمل مجاميع من الأفراد، أن تقف أمام جيش يمتلك من القدرات ما يؤهله لمحاربة دولة؟.

واكد وزير الدفاع، نحن نرفض استخدام ثقافة ((لي الأذرع))، خاصة وأن الفصائل المسلحة لا تستطيع إخافة دولة أو جيش.

وكانت العاصمة بغداد، يوم الاربعاء الماضي، قد شهدت توتراً بعد اعتقال قوة أمنية خاصة لـ”قاسم مصلح” القيادي في الحشد وفق مذكرة قضائية متعلقة بالارهاب، الأمر الذي اثار استياء قادة في الحشد الشعبي، فيما تطور لانتشار آليات وعناصر من الحشد مدججة بالسلاح في داخل المنطقة الخضراء ومحيطها، وطوقوا بعض المقار الحكومية، ومنزل رئيس الحكومة “مصطفى الكاظمي” لإطلاق سراح “مصلح”.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*