Home » الاخبار » كاتانيتش: قصتي مع المنتخب العراقي مؤلمة ومضحكة بالوقت نفسه

كاتانيتش: قصتي مع المنتخب العراقي مؤلمة ومضحكة بالوقت نفسه

الأربعاء 2021/06/16
باركَ مدرب منتخبنا الوطني لكرة القدم السلوفيني “ستريشكو كاتانيتش”، اليوم الأربعاء، للاعبين التأهل للمرحلة النهائية للتصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال قطر (2022)، وكذلك ضمان التأهل الرسمي لنهائيات كأس آسيا (2023) في الصين.

في مؤتمر صحفي لـ”كاتانيتش”، بعد مباراة إيران بحسب بيان للهيئة التطبيعية جاء فيه: مبارك لمنتخب إيران الفوز بعد تسجيل هدف وحيد والتأهل.. لقد حصلوا على فرصة وحيدة بالشوط الأول وسجلوا منها هدفاً، وهذه هي جودة الفرق القوية، وللاسف دائماً نستقبل أهدافاً من أخطاء.

ومضى “كاتانيتش” بالقول: لعبنا بالشوط الثاني بشكل أفضل لأننا عرفنا اننا ضمنا التأهل، ولكننا استقبلنا هجمات مرتدة وهذا طبيعي، ويجب ان نتعلم من هزيمة اليوم. مضيفاً، أريد أن أبارك للاعبين التأهل للمرحلة النهائية.. تأهلنا بهذا الفريق المتاح.

لفت الى ان “علي عدنان” لم يلعب منذ سبعة أشهر و”صفاء هادي” لم يلعب منذ عام و”ميمي” و”بشار” لم يلعبا منذ شهر، واللاعبون المحليون الذين اشتركوا بدوري ابطال آسيا كانوا محبطين أيضاً.

وبين ان أحد الاندية ارجع (٩) لاعبين من المنتخب بطريقة غير مسبوقة، حقاً قصتي مع المنتخب العراقي جميلة ومضحكة بالوقت نفسه.

وتابع “كاتانيتش” قائلاً: ولهذا أنا سعيد بخطف (٦) نقاط، واليوم بهذه الظروف لعبنا ضد ثاني افضل فريق في آسيا، ولكن بصراحة هذا لن يكون كافياً بالمرحلة النهائية وأنا صادق بذلك، ستكون المهمة صعبة. مشيراً الى أن في العراق الجميع يريد ان يبرز عضلاته، فما حصل بين الاندية والاتحاد أمر مؤثر.

واضاف, إذا ما سنكون جاهزين للمرحلة القادمة أم لا، هذا أمر لا يعود لي، هناك تواريخ محدودة وأيام فيفا، فإذا وفروا اللاعبين لي لمدة شهر سنكون جاهزين، وبخلافه سأتابعهم فقط واستدعيهم، ولا استطيع فعل أكثر من ذلك، لو لم يلعب بعض اللاعبين مع انديتهم فمن الطبيعي سأبحث عن خيارات أخرى لو كانت لدينا.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*