Home » الاخبار » الإطار يتوقع قراراً بإلغاء محطات انتخابية ومحامي ((الفتح)) قرار نهائي!

الإطار يتوقع قراراً بإلغاء محطات انتخابية ومحامي ((الفتح)) قرار نهائي!

الأحد 2021/12/26
توقع القيادي في الإطار التنسيقي “احمد عبد الحسين”، اليوم الأحد، أن تُصدر ((المحكمة الاتحادية العليا)) قرارًا بإلغاء محطات انتخابية وإعادة فرز أخرى، يوم غد الإثنين، بناءً على الدعوى المقامة ضد نتائج الانتخابات البرلمانية المبكرة، من قبل زعيم تحالف الفتح “هادي العامري”.

في حديث صحفي لـ”عبد الحسين” عبر وسائل إعلام عراقية، اليوم: جاء فيه: إن المصادقة على نتائج الانتخابات من قبل المحكمة الاتحادية لن تتم دون حسم الأدلة التي قدمها تحالف ((الفتح)) بشأن إلغاء نتائج الانتخابات، ونحن ننتظر ما سيُصدر يوم غد الإثنين، من قرار، خصوصًا أن هذا القرار سيكون مُلزماً للجميع وهو غير قابل للطعن.

وقال “عبدالحسين” أن المعطيات المتوفرة وحسب الأدلة والوثائق التي قُدمت مع الدعوى، تؤكد إجراء عملية انتخابية غير سليمة وغير نزيهة، لذلك سيتم إصدار توجيه من المحكمة الاتحادية بإعادة عد وفرز عدد من المحطات المشكوك بها، وربما يكون قراراً بإلغاء محطات أخرى. بحسب تعبيره

ومن جهته، افاد محامي تحالف الفتح “محمد الساعدي”، اليوم الأحد، بأن ((المحكمة الاتحادية العليا)) ستنظر بالدعوى المُقدمة من التحالف لإلغاء نتائج الانتخابات الأخيرة؛ يوم غد الإثنين.

وفي حديث صحفي لـ”الساعدي”، اليوم، جاء فيه: إن ((المحكمة الاتحادية العليا)) ستعقد جلستها بحدود الساعة الـ(10) من صباح يوم غد الإثنين، للنظر بالدعوة المقدمة من قبل تحالف ((الفتح)) والتي تتضمن إلغاء نتائج الانتخابات التشريعية. موضحاً، أن نظام (C1000) أحد مطالب الدعوة المقدمة، ويعتبر دليل الدعوة على اعتبار استخدامه بدون عقد، وهو أيضاً ليس عرض نتائج فقط إنما يُمارس مهام أخرى ترتيب بيانات وتشفير وفك التشفير.

وأضاف محامي تحالف الفتح: غداً، المحكمة تُصدر قرارها النهائي، وأن قرارها غير معروف، قد يكون قرار المحكمة إلغاء النتائج أو رد الدعوة المقدمة.

بينما يتوقع الخبير في القانون العراقي “طارق حرب” أن تُصدر ((المحكمة الاتحادية العليا)) قراراً برد الدعوى الخاصة بإلغاء نتائج الانتخابات البرلمانية المبكرة، المقامة من قبل زعيم تحالف الفتح “هادي العامري”.

وكانت ((المحكمة الاتحادية العليا)) في العراق، قد حددت، اليوم الأحد الـ (26) من كانون أول/ ديسمبر الجاري، موعدًا لصدور القرار، إلا أن الموعد تأجل لليوم التالي لمصادفة وجود عطلة رسمية.

ويذكر أنّ “العامري” قد أدلى بإفادته في جلسة المحكمة الاتحادية التي عقدت صباح يوم الأحد، المصادف 2021/12/22، أمام قضاة المحكمة الاتحادية، وكرر فيها موقفه المناهض لنتائج الانتخابات.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*