Home » ثقافة » الحروب البايولوجية!!

الحروب البايولوجية!!

الأحد 2022/01/23
صادق السامرائي…
القرن الحادي والعشرون يبدو أن مساراته قد تحددت في ربعه الأول, وهذا من طبائع القرون, فربعها الأول يرسم خارطة ما تبقى منها.

ومن الواضح أن طلائع الحروب البايولوجية الشرسة قد إنطلقت, منذ نهاية العقد الثاني منه, وقد تقدمتها هجمة فايروس الكورونا الذي تسبب بخسائر بشرية ومادية وإقتصادية كبيرة, لا تضاهيها خسائر أية حرب سبقتها, فهو يحصد الآلاف يوميا, ويعطل النشاطات الإجتماعية بأنواعها, ويضع ضغطا كبيرا على المؤسسات الصحية, ويعرقل التعليم, ويعوق الأمم والشعوب نفسيا وسلوكيا.

وربما لن تنتهي صولات هذه الحرب, يل ستتعاظم وستتفاقم الخسائر بأنواعها.

إن تأريخ الأوبئة يثير الريبة والشك حول ما يحصل في الدنيا من تفاعلات ذات تداعيات مريرة على البشرية.

إن الحرب البايولوجية برغم فداحتها, لكنها ربما أقل قسوة من الحروب الأخرى, التي تمتلك قدرات الإبادة المطلقة للوجود الأرضي برمته.

فالعقول قد بلغت ذروة إبداعات الشرور, وتمكنت من توفير ما يلزم للمحق التام للأمم والشعوب, في أية بقعة تتحول إلى هدف.

وهذه علة المخترعات البشرية, فمعظمها يتحقق إستخدامها للتعبير عن الشر, وتقليل دورها في ميادين الخير, وذلك ناجم عن نوازع النفس الأمارة بالسوء المتمكنة من البشر, والمستعبدة لعقولهم المخنعة بالعواطف والإنفعالات.

فهل أن الحرب البايولوجية من خيارات أهون الشرين؟

يمكن قول ذلك, والدنيا تقف على شفا حفرة الوعيد, وكأنها تريد القفز إلى الهاوية, وما أدراك ما هي!!

إنها أكثر من نار حامية!!

وهل أفلح المنجمون, وتعثر العلماء بما يعلمون؟

وإنّا لمنتظرون!!

وإن مَن عليها لسوف يمحقون!!

ملاحظة/ جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كاتبها…

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*