Home » الاخبار » الإتحاد الوطني: اختلال التوازن في بغداد سيؤدي لاختلاله بكوردستان

الإتحاد الوطني: اختلال التوازن في بغداد سيؤدي لاختلاله بكوردستان

الإثنين 2022/01/24
ذكر الكادر المتقدم في الاتحاد الوطني الكوردستاني “محمود خوشناو”، اليوم الاثنين، بعد الخلاف بيننا والديمقراطي الكوردستاني، بشان احقية كل طرف برئاسة الجمهورية، فان مناصب رئاسة الاقليم ستكون في خبر كان في حال نسف اي اتفاق مع الديمقراطي.

في حوار متلفز لـ”خوشناو”، جاء فيه: ان المكتسبات المؤقتة ستصطدم بمصالح سياسية وحزبية وان الاتحاد يتخذ مواقف مرنة في الحوارات وترشيح “برهم صالح” كان يخضع للتفاوض لكننا وصلنا لطريق مسدود. مضيفاً، ان اختلال التوازن في بغداد سيؤدي لاختلاله بكوردستان ولم تكن لدينا مشكلة باستبدال “برهم صالح” بمرشح آخر، الا اننا لدينا التزامات مرتبطة بمكتسبات الإقليم.!

ومضى “خوشناو” بالقول: ان النموذج السياسي الجديد المطروح يخضع للإرادة وان المناصب الرئاسية بالإقليم ستكون في خبر كان على غرار العرف السياسي، وشدد على ضرورة اللجوء للعقلانية كون العراق ليس حقل للتجارب.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*